"ألبان أبو غريب": منتجاتنا تحافظ على العملة الصعبة ونطمح للقضاء على المستورد 

الاقتصاد نيوز - بغداد

أكدت مصانع ألبان أبو غريب، الجمعة، أن منتجاتها تحافظ على حركة الدولار داخل البلد وعدم خروج العملة الصعبة، وأن أسعار منتجاتها مناسبة لجميع الطبقات الاجتماعية، في حين أوضحت أسباب فسخ عقد الاستثمار التركي.

وقال مدير مصنع ألبان الرافدين التابع لمصانع أبو غريب، محمد صباح لوكالة الأنباء الرسمية، إن "الخطة الاستثمارية التي حصلت عام 2012 دخلت فيها معدات ومكائن جديدة والنهوض بالمصانع منذ تلك الفترة"، مشيراً إلى أن "المبيعات بالنسبة للشركة كانت جيدة ومتنوعة وتوزع بكل مناطق التسويق".

وأوضح، أنه "عند دخول الاستثمار التركي، واجهت المصانع قلة في الإنتاج وتوقفت لأكثر من مرة مع توقف المكائن وإهمال أجزاء كبيرة منها، بالإضافة إلى عدم دفع رواتب العاملين ما أثر على الإنتاج وأدى إلى فسخ العقود".

وأضاف، أن "المكائن وجدنا أكثرها معطلة والمصانع متوقفة، وأحدها تم تحويلها إلى أحد الفنادق"، متابعاً أن "عجلة العمل عادت بانتظام بعد أن تسلمنا المصانع وحدث ارتفاع في الإنتاج والتسويق من خلال إبرام عقد مع شركة تملك استثمارات بالعراق وتمت المباشرة منذ الشهر الأول من هذا العام بإعمار البنى التحتية وإصلاح المكائن والمعدات، وعادت حركة الإنتاج بعد تأهيل المكائن الإنتاجية".

ولفت إلى أن "الاستثمار التركي أوقف عدداً كبيراً من السيارات الخاصة بالتسويق، حيث انخفضت أعدادها من 14 سيارة إلى 5 سيارات"، مضيفاً أن "الشركات التسويقية فتحت أبواباً جديدة دفعت لنا التعامل بحرية من حيث اختيار المواد الأولية".

وأشار إلى أن "الإنتاج يعتمد على التسويق بالدرجة الأولى، فعندما يكون التسويق أكثر يزداد الإنتاج أكثر، ونطمح بأن يصل منتجنا لكل المحافظات العراقية ونقضي على المستورد وعلى المواد غير الجيدة".

وتابع، أن "منتجنا خالٍ من المواد الحافظة، وهو خاضع إلى الجهات الرقابية بالنسبة لجهاز التقييس والسيطرة النوعية، فضلاً عن زيارات ميدانية تقوم بها دائرة الصحة للمتابعة وأخذ نماذج لفحصها للتأكد من خلوها من المسببات المرضية، ليكون أنتاجنا مطابق للمواصفات العراقية"، مبيناً أن "الأسعار مناسبة لجميع الطبقات الاجتماعية".

وأكد أن "منتجاتنا تحافظ على حركة الدولار داخل البلد وعدم خروج العملة الصعبة بالإضافة إلى تشغيل الأيدي العاملة في المصانع"، مضيفاً أن "التركيز الأكبر حالياً هو على محافظة بغداد كمركز، وفتحنا مراكز تسويقية في كربلاء والنجف، إضافة إلى إرسال سيارات للتوزيع في محافظة بابل ومدينة تكريت وكركوك، لأن هناك طلباً على المنتج".

وأوضح، أن "الخطة الاستثمارية التي هي قصيرة ومتوسطة الأجل ستتضمن خطوطاً جديدة للإنتاج منها خط الحليب المعقم بالعبوات الكرتونية بحجم 125 غراماً، وهذا يستهدف الأطفال ورياض الأطفال والمدارس، بالإضافة الى خط جديد وهو الماء المعقم بمختلف العبوات بالإضافة الى خطوط جديدة قيد الدراسة حالياً، وهي خط الكيك المعلب"، لافتاً الى أن "هناك وكلاء خاصين لمنتجاتنا وعن طريقهم يتم التسويق حيث لديهم اتصالات كبيرة مع المحافظات بالإضافة إلى مجموعة إعلانات التي ستكون ترويجية للمنتج كما ستكون هناك مجموعة برادات خاصة بمنتجاتنا بكل الأسواق الموجودة ببغداد والمحافظات تحمل شعار الشركة العامة لمنتجات الألبان".


مشاهدات 870
أضيف 2023/04/21 - 1:48 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 862 الشهر 65535 الكلي 8810203
الوقت الآن
الأحد 2024/6/16 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير