وكالة الإقتصاد نيوز

سومو تعلن الكميات المهدورة من الصادرات النفطية اثر الزلزال في تركيا


كشفت شركة تسويق النفط (سومو)، اليوم الثلاثاء، عن حجم خسائر الصادرات النفطية العراقية في ميناء جيهان إثر الزلزال في تركيا، فيما أكدت السعي لإيجاد منافذ جديدة لنقل وبيع النفط العراقي.

وقال مدير عام الشركة علاء الياسري في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إنه "حسب كتاب شركة نفط الشمال المرقم ع/51/41-5 /88180 في 15/02/2023 هناك كمية من النفط الخام المنسكبة من سقوف خزانات شركة نفط الشمال في ميناء جيهان نتيجة الزلزال تم تقديرها بحدود (4.823) برميل والتي تعتبر كمية مهدورة من جراء قوة قاهرة".

وأشار الى أن "كمية الصادرات المخطط لها خلال شهر شباط 2023 لم تتأثر لوجود خزين من نفط خام كركوك في خزانات شركة نفط الشمال في ميناء جيهان حيث تم استئناف الضخ من محطة سارالو باتجاه ميناء جيهان التركي بتاريخ 10/02/2023 بعد بضعة أيام من وقوع الزلزال".

وحول تنوع منافذ نقل وبيع النفط العراقي، أكد الياسري، أن "وزارة النفط تعمل على تبني استراتيجية فاعلة لأهداف البرنامج الحكومي تفضي الى تحقيق خطط الوزارة وأهدافها الاستراتيجية المتمثلة في المحافظة على الموارد النفطية والاستخدام الأمثل لها وتطويرها وفق أفضل الممارسات لضمان استدامتها وتعزيز الاقتصاد الوطني في الانتاج والتسويق".

وبين أن "شركة تسويق النفط (SOMO) تسعى الى توسيع افاق التعامل في السوق النفطي العالمي وإيجاد آليات جديدة من خلال اتخاذ خطوات مدروسة لجدوى تبني مشاريع تسويقية من شأنها أن تضفي العديد من المرونات التسويقية وتصريف الكميات المنتجة من النفوط الخام العراقية المعدة للتصدير وضمان طلب دائم على النفط العراقي في الاسواق العالمية وتعظيم الموارد قدر الامكان ودعم الاقتصاد الوطني والعمل جارٍ في امكانية إيجاد منافذ جديدة تحقق الأهداف المرجوة منها".


مشاهدات 506
أضيف 2023/02/28 - 10:05 AM
تحديث 2023/10/04 - 10:16 PM

طباعة
www.Economy-News.Net