00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  شبه توقف للحركة التجارية في عيد الاضحى
سوق الشورجة في بغداد
تقارير

الاقتصاد نيوز ـ بغداد:

شهدت الحركة التجارية خلال فترة عيد الأضحى المبارك، ضعفا كبيرا بسبب الازمة الاقتصادية التي يشهدها البلاد بالإضافة إلى جائحة كورونا التي أدت إلى فرض حظر شامل للتجوال في عموم العراق خوفا من انتشار الفيروس الذي بدأ يسجل معدلات كبيرة جدا وصلت أكثر من 3 الاف حالة يوميا.  

ويمر الاقتصاد العراقي بمرحلة ركود بعد تراجع الناتج المحلي الإجمالي للعام الحالي بنسبة 21٪  كما ارتفعت نسبة البطالة إلى 30٪ بسبب جائحة كورونا.

وقال علي هاشم صاحب محمل في الشورجة، في حديثه لـ"الاقتصاد نيوز"، ان الحركة التجارية في الأسواق الرئيسية في العراق والمتمثلة بالشورجة وبغداد الجديدة وغيرها، شبه متوقفة نتيجة فرض حظر التجوال وتوقف العديد من الاعمال منذ تسجيل العراق لفيروس كورونا وحتى الان وعدم تدخل الحكومة لإنقاذ الاقتصاد العراقي".

ونوه إلى أن الحكومة العراقية قامت بتكبيل الاقتصاد باجراءات غير منطقية وتتضمن اغلاق الاقتصاد لفترة طويلة وعدم ضخ أموال لمساعدة الفقراء او الطبقة المتضررة".

وأكد أن معظم التجار لم يقوموا بالتسوق لان الحركة التجارية أساسا ضعيفة بالإضافة إلى ابتزازهم من قبل بعض الموظفين في المنافذ الحدودية لمنع دخول البضائع الا بعد دفعهم رشاوى.

من جهة أخرى، قال كريم سعدون، صاحب محل تجزئة، لـ"الاقتصاد نيوز"، إن الظروف العامة للعراق متردية جدا، من غياب الكهرباء والمياه وعدم دفع الرواتب باوقاتها جعل المواطن يفضل الادخار ولا يشتري الا الحاجات الضرورية خوفا من المستقبل المجهول".

وأضاف أنه لم يقم بشراء كميات كبيرة من البضائع خوفا من تلفها نتيجة غياب الكهرباء لساعات طويلة وانقطاعها المتواصل عندما تكون حاضرة.

وأغلقت السلطات المتنزهات والمراكز التجارية خلال فترة عيد الأضحى، خوفا من انتشار فيروس كورونا.   

من جهة أخرى، قال الباحث الاقتصادي عمار الربيعي في حديثه لـ"الاقتصاد نيوز"، إن "العراق يشهد ازمة مالية خانقة تظهر عدم قدرة الدولة على تسديد رواتب الموظفين مع تراجع مبيعات النفط واغلاق المنافذ الحدودية انعكست سلبا على الحياة اذ تسببت بزيادة نسبتي الفقر والبطالة".

وأضاف أن المواطن حاليا لا يفكر بشراء الا الأمور التي يعتبرها مهمة جدا لحياته ويبتعد عن البضائع الكمالية.

كما شهد سوق الاضاحي تراجع كبير جدا، بالرغم من زيادة المعروض نتيجة عدم قدرة العائلات على شراء الخرفان لذبحها قربان إلى الله عن امواتهم. 

 

عدد المشـاهدات 189   تاريخ الإضافـة 01/08/2020
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الأحد 2020/9/27   توقيـت بغداد
تابعنا على