تصريحات الفيدرالي تحول الأسواق.. هبوط للسوق الأمريكي والذهب وارتفاع الدولار

توضح الآن عقود مبادلة الفائدة أن الفيدرالي سيخفض الفائدة في شهر يوليو المقبل. رغم أن الفيدرالي لم يعطي أي إشارات على تخفيض الفائدة.

وتحدث اليوم اثنان من الفيدرالي، نييل كاشكاري:

نمو الأجور تراجع شيئًا ما مع استمرار قوة سوق العمل

التضخم تراجع ولكنه ما زال فوق هدف الفيدرالي عند 2%

اضطراب القطاع المصرفي قد يكون جوهر التباطؤ الاقتصادي

الفيدرالي لن يغير هدفه عند 2% في المستقبل القريب

ما إن نهبط بالتضخم إلى 2%، سنجري مناقشات حول تغيير الهدف النهائي

لا أرى بأن سوق العمل في أقصى قوته الآن

إذا كانت الأسواق محقة، فالتضخم سوق يتراجع بقوة، وربما نذهب بأسعار الفائدة لمستويات التطبيع

إذا كان التضخم متجذر في الاقتصاد، ستظل معدلات الفائدة مرتفعة لفترة أطول

أميل أكثر للتشديد النقدي، والبيانات هي ما تتحكم في التوقعات

لا أرى انهيارًا في إنفاق المستهلك، أو تباطؤ الخدمات للاقتصاد

اعتقادي أنه بمجرد نهاية التضخم، سنعود إلى بيئة التضخم المنخفض والفائدة المنخفضة

سنراقب عن كثب سقف الدين، ولكن هذا الأمر عائد إلى الجناح التنفيذي للحكومة والكونجرس.

التضخم يتراجع ولكن ما زالت مقاومته قوية، مما يعني أن الفائدة ستظل مرتفعة لفترة أطول

انقلاب منحنى العائد يمثل ضغطًا حقيقيًا على البنوك

تطورات الأزمة المصرفية التي تضغط على وول ستريت اليوم

يتراجع سهم باك ويست بأكثر من 24% وسط مخاوف حول إفلاس جديد.

قالت هيئة تأمين الودائع الفيدرالي بأن البنوك التي تمتلك أصولًا بأكثر من 50 مليار دولار ستدفع 95% من الحيازات. وستواجه البنوك مليارات الدولارات من الرسوم الإضافية لسد العجز من فشل سيليكون فالي.

تواجه الهيئة مليارات الدولارات من العجز بعد انهيار سيليكون فالي.

الأسواق الآن

داو جونز يتراجع بـ 300 نقطة. وإس آند بي يتراجع بـ 0.40%، مع استقرار مؤشر ناسداك، وصعود مؤشر الخوف فيكس بـ 3%.

الذهب يترنح في ظل ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي، ليسجل الذهب في المعاملات الآجلة تراجعًا بـ 0.86% وصولًا لسعر 2,019 دولار للأوقية.

ويسجل مؤشر الدولار 101.910.

ويتراجع الذهب في المعاملات الفورية لـ 2,013 دولار للأوقية بنسبة تراحع بلغت 0.80%.

بينما تعمق أسعار النفط الخسائر مع هبوط نفط برنت لـ 75 دولار للبرميل، وهبوط خام غرب تكساس الوسيط بـ 71 دولار للبرميل.  وصرحت أوبك بأن إنتاج النفط تراجع بـ 191 ألف برميل يوميًا في شهر أبريل، وصولًا لـ 28.60 مليون برميل يوميًا. وترى المنظمة أن النمو الاقتصادي مستقرًا عند 2.6%. بينما الطلب العالمي على النفط ارتفع بـ 2.33 مليون برميل يوميًا في 2023.

وترى أوبك بأن سقف الدين الأمريكي سيكون له تداعيات كارثية إذا لم يتم رفعه.


مشاهدات 855
أضيف 2023/05/11 - 9:59 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 10883 الشهر 65535 الكلي 5821886
الوقت الآن
الخميس 2023/9/21 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير